الرشيد:توزيع شقق بسماية بدلا عن سلفة الـ (100) راتب و(العمل) تشمل العاطلين بـ «القروض الميسرة»       عودة متحدون للحكـم تعنــي تســلم «داعش» زمام الامور ورجوع الهاشمي واطلاق سراح العلواني       «ابن الله» يخرج في الناصرية بلباس يماني يمتطي حصانا ويحمل سيفا لـ «هداية الناس»       الخالدي: سنعقد جلسة لإقرار الموازنة إذا اتفق المالكي وبارزاني .. والعوادي يؤكد اقرارها بعد يوم واحد من الانتخابات       بعد فشله في الإطاحه بالأسد .. اعفاء بندر بن سلطان من رئاسة الاستخبارات السعودية       البرلمان المقبل بلا رواتب ولا امتيازات وبعض المرشحين اقترض مصاريف الدعاية من مكاتب صيرفة !!       مجلس الوزراء يوافق على قانوني التأمين الإلزامي من حوادث السيارات وتنظيم زرع الأعضاء البشرية       2 مليون دولار كلفة مهرجان «الخنجر» الانتخابي في اربيل وكتلة سياسية ترفع شعار العرعور !!       البينة الجديدة تطالب وزارة المالية بوقف صرف رواتب وامتيازات النواب ومنعهم من السفر لحين إقرار الموازنة       تقارير استخباراتية امريكية: العراق يواجه خطر التفكك كدولة وكشعب والجيش يشن هجوما على الفلوجة لاقتحامها       

:. أقسام الاخبار:.

  • الاولى
  • اخبار العراق
  • سياسية
  • حصاد عراقي
  • محليات
  • رأي
  • ثقافية
  • عربي دولي
  • شؤون عراقية
  • تحقيقات
  • حوارات
  • رياضة
  • الاخيرة
  • مجلة البينة الجديدة
  • ملحق من الماضي
  • كتاب المقال
  •  

    :. القائمة الثانوية:.

     

    :. محرك البحث:.





    بحث متقدم
    ارشيف الموقع القديم لغاية 1-8-2011
     

    :. أهم الاخبار:.

  • مجلس الوزراء يوافق على قانوني التأمين الإلزامي من حوادث السيارات وتنظيم زرع الأعضاء البشرية
  • استجابة لما طالبت به (البينة الجديدة ).. المالكي يوافق على اعادة منتسبي وزارتي الدفاع والداخلية للخدمة ممن تركوها جراء الاستهداف
  • أمانة مجلس الوزراء تطلق مشروعا ألكترونياً بمليون دولار لاستقبال شكاوى المواطنين وطلباتهم ومتابعتها
  • السيستاني والصدر يؤكدان ضرورة توفير الأمن والخدمات ونبذ الطائفية والإرهاب والوقوف بوجه الفساد
  • العراق يطلب مساعدة العالم لاسترداد أمواله المنهوبة والأمم المتحدة: بغداد خسرت 65 مليار دولار في 10 أعوام
  • السيد حسن نصر الله: المعركة المقبلة مع الكيان الصهيوني ستطال تل أبيب ومرحلة إسقاط بشار الأسد انتهت
  • انتباه .. ستراتيجية داعش الجديدة .. اللعب بورقتي «تعطيش الناس» و «نزيف الدم» لإلحاق الدمار بالشعب ياساسة
  • الجبوري لـ ( البينة الجديدة ) ردا على قرار استبعاده : أراهن على نزاهة القضاء وليس على ضغوط السياسيين
  • الأعرجي لـ (البينة الجديدة ): الجيش العراقي السابق كان جيشا عقائديا أما اليوم فهو جيش وظيفة !!
  • السيدان الصدر والحكيم يناقشان آخر التطورات والاستحقاق الانتخابي المقبل وأزمات البلاد السياسية
  • الجلبي : الموازنة لا تؤثر على رواتب الموظفين إذا لم تقّر
  • كلّ يغني على ليلاه و الضحية هو الشعب .. الموازنة تتحول الى «كرة قدم» تتقاذفها أقدام الساسة
  • المالكي يكشف عن محاولات استهدافه ومنها محاولة اغتياله بالسم ويؤكد أن تأجيل الانتخابات سيفتح نار جهنم
  • تعيينات وقطع أراض زراعية للساكنين بالقرب من مشاريع النفط ومجلس الوزراء يخصص سكنا لكل متضرر في الأنبار
  • المالية تبحث تسليف المتقاعدين بعد تعديل رواتبهم وشمول ذوي الشهداء السياسيين بالراتب التقاعدي لمدة 25 سنة
  • الأحد المقبل.. توزيع رواتب العمال المضمونين والمالكي يوافق على تمليك مجمع مصفى الدورة لساكنيه
  • تبحث عن ايجاد موطئ قدم لها.. داعش تسعى لاستمالة الكرد وتشكيل خلايا في الإقليم
  • الخسارة (60) ترليون دينار .. الجلبي والزبيدي يكشفان لـ ( البينة الجديدة ):العراق سيواجه «كارثة اقتصادية» لأول مرة في تاريخه !!
  • سيد النجف الأشرف يسحب البساط من تحت أقدام المتاجرين والكذابين ..المرجعية : لن ندعم أية قائمة انتخابية
  • مرة أخرى « البينة الجديدة » تحذّر من فك التلاحم المصيري بين (الهور والجبل)..وتقسيم العراق خط أحمر
  •  

    :.المتواجدون حالياً:.

    المتواجدون حالياً :21
    من الضيوف : 21
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 9717176
    عدد الزيارات اليوم : 17966
    أكثر عدد زيارات كان : 36093
    في تاريخ : 08 /01 /2014
     

    :. تسجيل الدخول:.



    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك
     



    جريدة البينة الجديدة » الأخبار » حوارات


    مدير عام شركة آشور للمقاولات الإنشائية


    *معاملنا الانتاجية توقفت وآلياتها سُرقت ولـم يبق منها سوى الهياكل

    حاوره / ثائر المحمداوي
    قال سعد الدين محمد مدير شركة آشور للمقاولات العامة ان شركته تعد رائدة في مجال تنفيذ اعمال الطرق والجسور وأكّد في حوار خاص مع البينة الجديدة ان الشركة  خالية من كل مظاهر الفساد،,وان رأسمالنا هو خدمة الثروة الوطنية ولاسيما انها نفذت خطتها السنوية  لعام 20 بنسبة 00%  بمساحة يبلغ مجموع اطوالها (277)كم بكلفة اجمالية بلغت 46.47 مليار ويعمل في الشركة  الفا  منتسب من مهندسين وفنيين واداريين وعمال وسواق وحرفيين وان الشركة لاتتهاون او نسمح لأحد بان يتلاعب او يبدد المال العام وسوف نحاسبه بكل ما او تينا من قوة ولانخشى في الله لومة لائم اضافة الى امتلاك الشركة  (20) معملا لانتاج مادة المزيج القيري الاسفلت ولدينا (4) خباطات كونكريتية ونحن مستعدون لتجهيز المقاولين والشركات الاهلية بهذه المواد وباسعار تنافسية وبنوعيات مطابقة للمواصفات العالمية.... ولمعرفة الكثير عن هذه الشركة كان لنا هذا الحوار.





    •نود ان نعرف باختصار اهم ما انجزته شركتكم وما  ستنجز في  المستقبل؟
    -تعتبر الطرق والجسور  الشريان الاساسي للحياة في كل بلد وهي المعيار الحقيقي لاي تطور اذ تعتبر الوسيلة الرئيسية لنقل البضائع وخاصة في العراق اذ تعتمد الحركة التجارية عليها وتعتبر شركة اشور  احدى تشكيلات وزارة الاعمار والاسكان الشركة الرائدة في هذا المجال بعد تنفيذها العديد من المشاريع الخدمية والتي هي من مجال اختصاصها.
    وقد تحدث المهندس سعد الدين محمد امين مدير عام الشركة عن اهم انجازات شركة اشور والتي ابرزها مشروع طريق المرور السريع ط6 (الممر الايسر) الذي نكلت به الشركة التركية التي كان بعهدتها بعد ان نفذت نسبة  0% فقط وغادرت العراق،    ونحن كشركة عراقية رصينة علينا ان لانقف مكتوفي الايدي لاننا عراقيون والعراق يستحق التضحية  بسبب عمقه  الحضاري الذي يمتد لآلاف السنين وان هذه الشركة التركية قد سببت خسائر كبيرة  للاقتصاد العراقي وأخرت المشروع لمدة سبع سنوات لكننا وبهمة كادر شركتنا  استطعنا ان ننجز منه 95% ولم يبق منه سوى 5% وهي الطبقة الاخيرة من الاسفلت وبالنسبة لمشروع ط6  ( الممر  الايمن) فإنه سوف ينجز بإذن الله  تعالى في النصف الاول من عام 204 وهو طريق ستراتيجي يربط العاصمة بغداد بالبصرة مرورا بالديوانية والحلة والسماوة والناصرية حيث كلفنا بتنفيذ هذا المشروع الذي يبلغ مجموع  اطواله 45 كم مع شركة حمورابي العامة للمقاولات حيث ان حصة شركة اشور من تنفيذ هذا الطريق  هي (72)كم بكلفة اجمالية  بلغت 56.98 مليار دينار، وانا اتكلم معكم اليوم باسم الوزارة  وعن لسان السيد الوزير لأني ومنذ ثلاثين عاما في هذه الوزارة لم اجد وزيرا بهذه الروحية الوطنية وهو لايقبل الظلم ولا الفساد والتجاوزات  على المال العام وله الفضل الكبير في تكليف الشركات العراقية وقد حصلت موافقة مجلس الوزراء واللجنة الاقتصادية على تكليف شركتنا الوطنية بهذا العمل ونريد ان نبدأ بداية جديدة وبالاشتراك مع شركة حمورابي وانشاء الله ستكون هذه السنة سنة خير على جميع العراقيين وأود ان اشير هنا  الى ميثاق الشرف الذي دعا اليه سماحة السيد مقتدى الصدر  واتمنى ان تتوحد كلمة العراق والعراقيين تحت راية الله اكبر وان نضحي من اجل بلدنا.تعتبر شركتنا  رائدة في مجال تنفيذ اعمال الطرق والجسور وهي خالية من كل مظاهر الفساد ،رأسمالنا هو الحفاظ على الثروة الوطنية،  وان المشاريع التي نفذت لغاية هذا العام بنسبة 00% يبلغ مجموع اطوالها (277)كم بكلفة اجمالية بلغت 46.47 مليار،يعمل في الشركة حاليا الفا منتسب من مهندسين وفنيين واداريين وعمال وسواق وحرفيين ولانسمح لأحد بأن يتلاعب بالمال العام وسوف نحاسبه بكل ما اوتينا من قوة ولانخشى في الله لومة لائم  . تمتلك الشركة  (20) معملا لانتاج مادة المزيج القيري الاسفلت ولدينا (4) خباطات كونكريتية ونحن مستعدون لتجهيز المقاولين والشركات الاهلية بهذه المواد وباسعار تنافسية وبنوعيات مطابقة للمواصفات العالمية.
    •هل إن ميزانية الشركة بمستوى الطموح؟
    -  تأسست الشركة قبل (23) عاما  (عام 988) وكانت ميزانيتها 75 مليون دينار وحاليا تم  تعديل الميزانية الى مليار ونصف المليار  دينار ونحن نحتاج  الى تعديل وتطوير ميزانية الشركة ولدينا حجم التزامات بقيمة 370 مليار دينار بين مشاريع منفذة وغير منفذة ونحن نعاني من مشاكل في  البنى التحتية للشركة وخاصة بعد عام 2003 حيث توقفت معاملنا الانتاجية وسرقت آلياتها  وكذلك  الادوات الاحتياطية ولم يبق  منها سوى الهياكل وقمنا بحملات لتصليح واعادة تأهيل تلك المعامل والاليات وبأوقات قياسية بفضل الملاكات الخيرة الموجودة في الشركة من مهندسيين وفنيين وحرفيين ونحتاج الان الى المزيد من الاليات من معامل الاسفلت المبرمجة والقلابات والخباطات ولدينا سيولة مالية كافية لشراء هذه المعدات المهمة لعمل الشركة وهناك خطة وضعها السيد الوزير  للشركات التابعة لوزارة الاعمار والاسكان بمختلف الاختصاصات من طرق وجسور وبناء  وشركات اخرى.    وعلينا جلب رؤوس الاموال العراقية التي في الخارج والاستفادة من  الخبرات العراقية المهاجرة لنعمل سوية من  اجل بناء عراق جديد يضم الجميع على ارض يسودها الامن والسلام .
    •هل يشكل تشجيع الاستثمار الاجنبي حالة تنافس معكم ام انكم تستفيدون من ذلك ؟
    -الضرر  الذي لحق بالبنى التحتية في العراق كان ضررا كبيرا ومازالت في بلدنا ازمة سكن ونحن نحتاج الى مليونين وخمسمائة الف وحدة سكنية . كذلك الطرق الموجودة بحاجة  الى صيانة كاملة وشاملة وان القطاع الخاص يعتبر داعما كبيرا  للقطاع الحكومي ولانستطيع ان نستغني عن الشركات الاجنبية الاستثمارية .
    •ماهي المعوقات التي تواجه عمل الشركة ؟
    - الحقيقة هناك بعض المعوقات  ولكن الارادة الوطنية موجودة والاهم من ذلك هو مواكبة التكنلوجيا الحديثة وان نتابع ما توصلت اليه الدول المتقدمة    لأن معامل الخبط لمواد الاسفلت تحتاج الى اجهزة حديثة ومبرمجة،  وان ننتهي قريبا من العمل  اليدوي.
    والمجمعات السكنية تحتاج مواد حديثة تدخل في مجال البناء نحتاجها جدا في الوقت الحاضر ومازلنا نتواصل مع العديد من الشركات المعروفة لنقل هذه التطورات التكنلوجية الى العراق ولدينا مشكلة في القير المحلي  المنتج من مصافينا الرئيسية لانه  غير مطابق  للمواصفات ونحتاج الى وحدات انتاجية.
    نتمنى  من الجميع ممن تقع عليهم مسؤولية  النهوض بواقع بلدنا ان يتكاتفوا لخدمة هذا الوطن الذي يستحق منا التضحية بكل غال ونفيس... 



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية
    إضافة تعليق سريع
    كاتب المشاركة :
    الموضوع :
    النص : *
     
    TO  cool  dry 
    عربي  mad  ohmy 
    huh  sad  smile 
    wub  1 

    طول النص يجب ان يكون
    أقل من : 30000 حرف
    إختبار الطول
    تبقى لك :



    :. pdf:.


     

    :. كتاب المقال:.

    بينات

    عبدالوهاب جبار

    عبد الزهرة البياتي

    عبدالامير الماجدي

    واثق الجلبي

    عمار منعم

    د . هاشم حسن

    كاظم المقدادي

    القاضي منير حداد

    فراس الحمداني

     

    :. الحكمة العشوائية:.


    إن السلام بغير القدرة على تأمين الحماية له هو استسلام.
     

    :. التقويم الهجري:.

    الجمعة
    17
    جمادى الثاني
    1435 للهجرة
     

    :. القائمة البريدية:.