العبادي يرحب بالدعم الدولي للعراق ويعرب عن أمله باستمراره مستقبلاً للتخلص من «داعش»       النجيفي والمطلك نائبان لرئيسي الجمهورية والوزراء.. و الداخلية والصحة والتعليم والكهرباء والصناعة للكتلة السنية       الرئيس معصوم يستقبل وفدا بريطانيا برئاسة وزيرة التنمية الدولية جوستين غريننغ       حركة الحل تدين التفجيرات الإجرامية التي طالت الأبرياء وتطالب بتقديم القيادات الأمنية للقضاء       مسالخ ذبح الشيعة تمارس عملها ليل نهار في محاولة لإنهاء المكون الأكبر وتغيير المعادلة على الأرض وداعش تريد السيطرة على المصافي والسدود       الى كل الغيارى والساسة الشرفاء : من ينتفض لـ «شيلة» أمهات ضحايا سبايكر المفجوعات ويكشف المستور ؟!       بعد ان قال « آني مبطل».. قائد عسكري يسرق سيارتين محملتين بالمسدسات والبنادق وقادة آخرون مشغولون بشراء العقارات       الداخلية تهدِّد بـمحاسبة من يحمل السلاح خارج إطار القوات الأمنية وتدعو إلى عدم الحديث بفئوية       الحكيم: نحن كدولة ومجتمع أمام تحدٍ واختبار مصيري ويجب ان ننتصر مهما كلفنا من ثمن       مسمار على لوحة المسؤول       

:. أقسام الاخبار:.

  • الاولى
  • اخبار العراق
  • سياسية
  • حصاد عراقي
  • محليات
  • رأي
  • ثقافية
  • عربي دولي
  • شؤون عراقية
  • تحقيقات
  • حوارات
  • رياضة
  • الاخيرة
  • مجلة البينة الجديدة
  • ملحق من الماضي
  • كتاب المقال
  •  

    :. القائمة الثانوية:.

     

    :. محرك البحث:.





    بحث متقدم
    ارشيف الموقع القديم لغاية 1-8-2011
     

    :. أهم الاخبار:.

  • بقلم مؤسس البينة الجديدة الراحل ستار جبار... التغيير الذي حدث في العراق ليس بأيدي ثوَّار الشعب وإنما بقرار أمريكي
  • أيُّ مهزلة هذه ؟..في وطن يحترق ودم يسيل .. (138) نائبا يتغيبون عن جلسة الامس
  • ايران : سندعم العبادي بقدر دعم المالكي ولا وجود عسكري لنا في العراق وزيباري يؤكد: تشكيل الحكومة قرار عراقي
  • كي لا نخسر الكفاءات والخبرات العراقية التي صوَّت لها المواطن .. أسندوا الوزارات لمن هو جدير بثقة الشعب في الحكومة المقبلة
  • كعادتها في كل موسم .. عمَّان تتحول الى بورصة لبيع المناصب الوزارية وسعر الحقيبة يبدأ بـ(5) وينتهي بـ(13)مليون دولار
  • الإيكونوميست: عودة القوات الأمريكية إلى العراق مسألة وقت والعاني يفرض شروطا مقابل مشاركته في الحكومة
  • البيت الأبيض يرحب بموافقة المالكي على التنحي ومصدر يؤكد : عدد الوزراء في الحكومة الجديدة لا يتجاوز الـ 20 وزيرا
  • رسالة الى ساستنا.. شعبنا فقد صبره لأنكم فشلتم في ضمان حقوقه وحقن دمه وحماية مدنه
  • العبادي يشيد بالمرجعية ويؤكد أن المالكي شريك أساسي بالعملية السياسية و يثني على دوره في مواجهة الإرهاب
  • ماذا وراء مخطط التسليح الامريكي اللامحدود لـ «البيشمركة» ..هل حقا دعمها ضد داعش أم تسريع انفصال كردستان؟
  • فرنسا تعلن استعدادها للتدخل عسكريا في العراق وأوباما : ضرباتنا الجوية هي لضمان مصالحنا في العراق
  • الصيهود :المرجعية طالبت بتغيير الخطط والسياسات وليس المالكي ومعصوم سيكلف رئيس الوزراء بتشكيل الحكومة وبدر ومستقلون سحبوا تحفظهم
  • البينة الجديدة تطالب وزارتي الدفاع والداخلية بتقديم (جرودات) لاستعادة الاسلحة والمعدات التي استولت عليها البيشمركة من الدبابة الى المسدس فورا
  • التربية تسمح للراسبين بجميع الدروس للصفوف غير المنتهية بأداء امتحانات الدور الثاني
  • المجلس الأعلى :لن نخالف رأي المرجعية و نشارك في حكومة يرأسها المالكي و« المواطن» تطالب بمنصب نائب رئيس الجمهورية
  • هذه مطاليب العيساوي و النجيفي : «لا» للمالكي و «نعم» لتشكيل «بيشمركة سنية» والافراج عن العلواني والغاء اجتثاث البعث
  • أربع طائرات سوخوي تحوّل تلعفر الى جحيم للإرهابيين وتقتل 200 منهم في مطارها
  • تقرير أمريكي يكشف : البيشمركة ضعيفة وارتجالية وأوباما يصوغ خطة لتشكيل جيش عراقي لتأمين الحدود فقط
  • الصافي : سلم الرواتب الموحد وصل مراحله النهائية والجميع متفقون على تعديل فقرات قانون التقاعد
  • نائب صدري: الأحرار والمواطن رشحتا الجلبي وعبد المهدي لرئاسة الحكومة المقبلة
  •  

    :.المتواجدون حالياً:.

    المتواجدون حالياً :29
    من الضيوف : 29
    من الاعضاء : 0
    عدد الزيارات : 12308290
    عدد الزيارات اليوم : 9045
    أكثر عدد زيارات كان : 36093
    في تاريخ : 08 /01 /2014
     

    :. تسجيل الدخول:.



    المستخدم
    كلمة المرور

    إرسال البيانات؟
    تفعيل الاشتراك
     



    جريدة البينة الجديدة » الأخبار » تحقيقات


    السكائر الالكترونية تغزو السوق العراقي بشكل سريع وفوائدها ومضارها لـم تحسم بعد


    قبل الحديث عن السكارة الالكترونية لابد من معرفتها اولا ومن الذي قام باكتشافها وكيف وصلت الى العراق واخذت تغزو الاسواق العراقية وصولا الى الصيدليات والى بائعي الطماطة والفلفل وربما نجدها في يوم من الايام مفروشة على قارعة الطريق كأي سلعة من سلع الخردة أو الادوية التي تباع على الارصفة بعد ان يصل سعرها الى رخص التراب كما يقول البغداديون ..  فالسكارة الالكترونية عبارة عن اسطوانة في شكل سكارة مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ وبها خزان لاحتواء مادة النيكوتين السائل وبنسب تركيز مختلفة ..
    ومع انها تتخذ شكل السكائر العادية الا انها تحتوي على بطارية قابلة للشحن ولا يصدر عنها الدخان حيث تعمل البطارية على تسخين سائل النيكوتين الممزوج ببعض العطور ما يسمح بانبعاث بخار يتم استنشاقه ليخزن في الرئتين ..
      وقد ظهرت هذه السكارة لاول مرة في الصين عام 2004 حيث تم انتاجها ثم تحولت الى التسويق في العديد من الدول بما في ذلك الدول الاوربية ومن خلال شبكة الانترنيت ...  وفي الايام الاخيرة احتدم النقاش بين العلماء والمختصين حول فوائد واضرار السكارة الالكترونية ومدى فعاليتها في مساعدة المدخنين.  قبل ان اكتب هذا الموضوع كان بودي ان احصل على رأيين، احدهما علمي و صحي مسؤولة عنه وزارة الصحة ، والثاني فني وقانوني  مسؤولة عنه الهيئة العامة للتقييس والسيطرة النوعية .. وبصراحة انني قد تجاوزت هاتين  المؤسستين لان اللقاء بهما من الصعوبة في مكان كاي مؤسسة من مؤسسات الدولة لان الجميع لم يستطع التحدث بشكل صريح وهذا ما سيجعلني اكون حبيس المواعيد العرقوبية والكاذبة لهذه المؤسسات واتفقت مع الزميل رئيس قسم التحقيقات في ان نثير الموضوع بما هو مطروح في الشارع وبالتالي يحق لنا ان نتساءل اين الدور الريادي لوزارة الصحة وكذلك الدور الرقابي والفني للهيئة العامة للتقييس والسيطرة النوعية ولكن هذا لايعني ان نغفل دور وزارة التجارة ومؤسساتها الرقابية لنسأل سؤالاً واحدا نرجوا الاجابة عليه من قبل تلك المؤسسات ..  ماهو دوركم وكيف وصلت هذه السكائرة الى الاسواق العراقية واخذت تنتشر بشكل سريع وهل هناك اجازات للاستيراد اعطتها لمستوردي هذه السكارة وهل ان وزارة الصحة غافلة ام انها تتغافل؟ ..  هذه التساؤلات وهذه المقدمة جعلتني اسرع في كتابة هذا الموضوع مع الاستعانة بما نشرته منظمات عالمية وآراء لعدد من الاقتصاديين بخصوص هذا الموضوع  .

    *السكائر الألكترونية والضجة التجارية
    في لقاء مع احد المواطنين والذي كان يستهلك  ثلاث علب من السكائر الاجنبية تحدث الينا حول السكارة الالكترونية قائلاً . هناك ضجة كبيرة استطيع ان اسميها المصالح التجارية .. منهم من قال انها مسرطنة ومنهم من اشار الى انها تؤدي الى وجود اكياس مائية في الرئتين  ومنهم من ذهب الى ابعد من ذلك بانها تحتوي على كميات متنوعة من النيكوتين  وهي مادة تبعث على الاسترخاء وتسهل في ادمانها .. ويضيف ابو احمد في حديثه الينا اني اشك ان تلك الدعاية والتي تدخل في مصاف التضارب التجاري مصدرها رؤوس الاموال من الحيتان الكبيرة التي تستورد السكائر وعلى اختلافها لان السكارة الالكترونية قد اثرت تاثيرا اقتصاديا كبيرا على السوق التجاري لاستيراد السكائر ما دفع العديد ومنهم انا شخصيا في العزوف والامتناع نهائيا عن تدخين السكائر التقليدية وبكل انواعها بعد ان ادمنت او تعودت على استعمال السكارة الالكترونية .. وللصحة العالمية رأي وتشير اخر التقارير والدراسات ان منظمة الصحة العالمية اشارت في معرض تقاريرها ان «الفرق الرئيس بين السكائر الكلاسيكية والسكائر الالكترونية أن هذه الأخيرة لا تحتوي على التبغ ولا تعمل بمبدأ الاحتراق. وهذا الفرق لافت للنظر، إذ يمنع استنشاق النيكوتين جنباً إلى جنب مع عشرات الآلاف من المواد الكيميائية الأخرى، بما في ذلك أكثر من 60 مادةً مسرطنة».
    ويضيف: «الدراسات التي أجريت على السيجارة الالكترونية لا تقدم أي دليل علمي على أنها تسبب السرطان، بل هناك أدلة قوية على أن مستويات النيتروسامينيز موجودة بنسبة مضاعفة في التبغ العادي، مقارنة بتلك التي نجدها في السجائر الالكترونية».

    *تشويه للحقائق
    هل السيكارة العادية تضر اكثر من نظيرتها الإلكترونية؟
    ويعرّج التقرير على مسألة في غاية الأهمية، تتمثل في وجود منافسة شرسة بين الشركات الطبية الصيدلية من جهة وشركات السكائر الالكترونية من جهة أخرى، في عرض أدوية الإقلاع عن التدخين المعتمدة على النيكوتين. يقول: «من الطبيعي أن تمثل السيكارة الالكترونية تهديدًا مباشرًا لأرباح الشركات الطبية. وأعتقد أن المنظمات التي تمولها شركات الأدوية العملاقة تخفي بعض الحقائق العلمية بشأن أفضلية السكائر الالكترونية مقارنةً بالسكائر العادية». وتشير المنظمة إلى وجود تشويه كبير للحقائق من قبل شركات الأدوية الكبرى، لافتًا إلى أن واجب المستهلكين النظر إلى ما وراء الدراسات الطبية لهذه الشركات والتساؤل حول الرهانات المالية التي تختبئ وراء ذلك. وبخصوص المنع الذي تواجهه السيكارة الالكترونية في بعض الأسواق، يعلّق سيجل قائلًا: «ثمة سوء فهم كبير يحفّ بالمسألة، فمن الواضح جدًا الأفضلية النسبية لمنتجات السكائر الالكترونية على نظيرتها الكلاسيكية من الناحية الصحية، وعلى المؤسسات الصحية العالمية التسليم بهذه البداهة العلمية الواضحة، بدل التمسك بإيديولوجيا دغمائية». ويرى أن حياة الملايين من البشر قد تكون في مأمن إذا ما تمت مقاربة الأمور من هذه الزاوية.

    *الوضع القانوني 
    وفي مدينة حي اور التقيت الدكتور عبد الصاحب احمد خبير الباطنية فيقول: هناك عدد كبير من الزملاء الاطباء يرون ان هذا الجهاز يساعد على الاقلاع عن التدخين ولكن للاسف الشديد لم نسمع اي شخص يعارض استخدام هذا الجهاز علمياً وطبياً ولكني اقول للحقيقة ومن خلال قراءتي للسكارة الاكترونية من خلال الانترنت ان المؤسسة البريطانية المسؤولة عن ابحاث السرطان تعتبر ان هذه السكارة اكثر امانا من السكائر الحقيقية وربما تكاد ان تكون نتيجة للاقلاع عن التدخين .

    *جدل علمي حول السكارة الالكترونية
    ان فائدة ومضار السكارة الالكترونية لم تحسم بعد حيث ان هناك نقاشا حادا بين العلماء والمتخصصين حول فوائد واضرار السكارة الالكترونية ومدى فعاليتها في مساعدة المدخنين على ترك التدخين ومن المفيد هنا ان نقول ان قرار منظمة الصحة العالمية في منع التدخين وعزوف بعض الدول الاوربية عن التدخين ومحاسبة المواطن المدخن في الحياة العامة لذلك فان السكائر الالكترونية قد ساعدت الكثير من الاوربيين على شرائها بعد قرار الحذر عن التدخين وهذا ما اثر تاثيرا كبيرا على الميزان التجاري لتصنيع وبيع السكائر الاوربية الى مختلف دول العالم .



    المشاركة السابقة : المشاركة التالية
    إضافة تعليق سريع
    كاتب المشاركة :
    الموضوع :
    النص : *
     
    TO  cool  dry 
    عربي  mad  ohmy 
    huh  sad  smile 
    wub  1 

    طول النص يجب ان يكون
    أقل من : 30000 حرف
    إختبار الطول
    تبقى لك :



    :. pdf:.


     

    :. كتاب المقال:.

    بينات

    عبدالوهاب جبار

    عبد الزهرة البياتي

    عبدالامير الماجدي

    واثق الجلبي

    عمار منعم

    د . هاشم حسن

    كاظم المقدادي

    القاضي منير حداد

    فراس الحمداني

     

    :. الحكمة العشوائية:.


    إذا صُنْتَ المَودةََ كان بَاطنُها أحسَنُ مِنْ ظَاهِرِها. ‏
     

    :. التقويم الهجري:.

    الاربعاء
    1
    ذو القعدة
    1435 للهجرة
     

    :. القائمة البريدية:.